7 min read

كيف تساعد الأتمتة تجارتك الإلكترونية؟

🕒 يوليو 8, 2022 by Reham Omar - 7 min read

يطلق مصطلح الأتمتة على الطريقة المستخدمة في إنشاء واستخدام التكنولوجيا لمعالجة المهام الروتينية بأقل قدر من التدخل البشري. فعلي سبيل المثال، يساهم استخدام التكنولوجيا في خطوط التجميع في مصانع السيارات بالحد من عدد العمال المطلوب لبناء سيارة، أو يمكن أن يتم ذلك من خلال تطوير روبوت متقدم يستطيع محاكاة الفكر البشري. وتقسم الأتمتة حسب مجالاتها إلى الأتمتة الرقمية، أو أتمتة العمليات التجارية، أو الأتمتة المنزلية لمهام فردية معينة.

أهمية الأتمتة

تنبع أهمية أتمتة عمليات التجارة الإلكترونية من قدرتها على تحسين رعاية العملاء المحتملين، وتبسيط مسارات المبيعات، وزيادة أعداد الصفقات التي يتم إنجازها. بينما تكمن الفائدة الأهم من أتمتة المبيعات في منح مندوبي مبيعاتك الوقت للتعامل مع العملاء المحتملين، وتزويدهم بالمعلومات، والإجابة على أسئلتهم، وحل مشاكلهم، مما يحسن قدرتهم على إنجاز الصفقات.

أنواع الأتمتة في مجال التجارة الإلكترونية

أتمتة كتالوجات المنتجات

تحتاج شركات التجارة الإلكترونية التي تسعة لتصميم نموذج عمل فعّال إلى توفير كتالوج منتجات مخصص لعملائها وفقاً لتفضيلات كل واحد منهم.

وهنا يأتي دور هذه الأتمتة التي توفر لكل عميل فهرساً بالمنتجات أو الخدمات التي يحتاجها بسعر مناسب له ومعايير خدمة ترضيه. وبالتالي، فهي تساعد بتعزيز بيع المنتجات عبر تخصيصها حسب تفضيلات العملاء وتساهم في إثراء تجربة العملاء.

إدارة المخزون

تستخدم لإبلاغ العملاء وموظفيك بحالة الطلبات والمخزون، وهنا تكمن أهمية دمج أنظمة متعددة معاً، مثل تخطيط موارد المؤسسات، ونظام إدارة المستودعات والمشتريات وغيرها، مع منصات التجارة الإلكترونية وإدارة علاقات العملاء ومع شركاء الشحن المختلفين.

تقوم أتمتة المخزون تلقائياً بإخطار جميع الأطراف المشاركة، مثل مندوبي المبيعات والعملاء، بأي تطورات وحالة طلبهم بشكل متزامن.

أتمتة عمليات الإرجاع

يعتبر الإرجاع كخيبة أمل بالنسبة للعملاء، ولكنه جزء من أنشطة العديد من الشركات. عند اكتمال الطلب، يمكن أن تكون إدارة المرتجعات عملية معقدة. وقد تختلف عمليات الإرجاع باختلاف نوع الخدمة وقد تشمل أطرافاً متعددة.

تقوم أتمتة المرتجعات بإخطار قسم الدعم، ومعالجة المرتجعات، وتحديث إدارة علاقات العملاء، وبيانات المخزون أو المستودع، وتجمع القيمة المناسبة للعميل.

أتمتة سير العمل

قد تسمح بعض شركات التجارة الإلكترونية للمستخدمين بالتسجيل باستخدام البريد الإلكتروني وكلمة المرور، بينما قد يكون لدى شركات أخرى متطلبات إضافية. وقد تحتاج عملية الشراء لموافقة الأطراف المعنية المختلفة في مراحل متعددة من الطلب.

توفر أتمتة سير العمل مسار عمل قوي يناسب عمل البائعين والموردين في النشاط التجاري لأنه يتضمن مدخلات من صانعي القرار الآخرين.

أتمتة توقعات المبيعات

التركيز على تعزيز الفرص وتكريس السياسات هما من الأمور الأساسية التي تسهم في إكمال سير عمليات المبيعات. تحتاج جميع مكونات موقع الويب – وليس فقط مندوبي المبيعات – إلى العمل معاً: سواء كانت صفحات المنتج أو الصفحات الرئيسية أو حتى نماذج التواصل وغيرها. حيث ينبغي أن تتدفق البيانات بحرية إلى النظام.

وهنا يأتي دور أتمتة المبيعات من خلال ربط إدارة علاقات العملاء، ومزامنتها بشكل وثيق، مما يسهل إنجاز المعاملات. فهي توفّر مؤشرات فعالة لمندوبي المبيعات من تحليل بيانات التسويق.

أتمتة التسويق

تقوم فرق التسويق بتطوير أنشطة التسويق لتحقيق المبيعات. ولذلك فهي تتطلب بيانات دقيقة عن نشاط العملاء وتفاصيل المنتج لتسويقها بشكل فعال على قنوات متعددة عبر الإنترنت، وأتمتة المهام المتكررة. وهذا ما يمكنهم من إنشاء حملات تسويقية تزيد من أرباحهم إلى أقصى حد عبر الاستفادة من خصائص المستهلك لتحسين استهداف الجمهور على وسائل التواصل الاجتماعي، أو باستخدام بيانات المخزون لتحسين المنتجات.

حيث تساعد أتمتة التسويق في تصنيف العملاء بناءً على عدة معايير وهو ما يساعد في تخصيص الإعلانات، والمنتجات، والتسعير، وخيارات الشحن.

الأتمتة في مجال الشحن

حلول الشحن للتجارة الإلكترونية عبارة عن تطبيقات مدمجة ضمن عمليات الشحن للتجارة الإلكترونية. أحدها هو Shiprocket، وهو برنامج رائد لأتمتة الشحن، يوفر خدمات تسليم آلية وسلسة. بالإضافة إلى ذلك، يسمح لك بالوصول إلى الطلبات، ومعالجتها، وتلقي التقارير ومراقبة معلومات الشحن في الوقت الفعلي، إلى جانب تقديم خدمة توصيل بأسعار معقولة. يمكن أن تعمل أتمتة خدمات الشحن على اختصار مهام كان يقوم الأفراد بإنجازها يدوياً في الماضي والمساعدة في تحديثها. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تساعد برامج الأتمتة في تتبع وحل العقبات التي تواجه عمليات الشحن.

الشحن الآلي يعني الانتقال إلى أتمتة عملية الشحن التجاري، بدءاً من تقديم طلب جديد، والذي يتضمن تحديد المنتجات من المخزون، وصناديق التعبئة، واستلام الطرود في الترانزيت لتسليمها للعملاء. في الوضع المثالي، تمنحك الأتمتة السرعة.

مزايا استخدام أتمتة الشحن

تتكامل أتمتة التجارة الإلكترونية وتتفاعل مع البرامج والخوارزميات ومنصات التجارة الإلكترونية الأخرى. وتهدف الأتمتة إلى زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية، وتحسين تجربة العملاء، وجعل فريق الشحن أكثر إنتاجية.

تستفيد أتمتة الشحن من العديد من مجالات العمل، ومن بينها:

  • العناية بالبيانات: دقة البيانات هي شرط أساسي لعمليات التجارة الإلكترونية. وتتميز الأعمال الديناميكية بأنها تولّد غالباً بيانات مختلفة فيما يتعلق بالمخزون، والعملاء، ومعلومات الطلب، والإيرادات. ويمكن أن يؤدي تبادل هذه البيانات بطرق تقليدية إلى أخطاء بشرية حاسمة للعملية بأكملها في العمليات واسعة النطاق.
  • تجربة العملاء: يسعى العملاء بشكل متزايد إلى تجارب مميزة، وسهلة، وتساعدهم على توفير الوقت والمال. كما يتوقع العملاء أيضاً الشفافية وقدرتهم على العثور بسرعة على المنتجات المناسبة، وتتبع طلباتهم، والحصول على معلومات محدّثة عن المخزون. ولهذا نجد الشركات التي تسهل على العملاء إدارة طلباتهم، وشحنها، وإرجاعها دون مشاركة الموظفين توفر المال وتزيد من ولاء العملاء على المدى الطويل.

التركيز على الأولوية: الأتمتة تعطي الموظفين مزيداً من الوقت. فالوقت المستغرق في المهام غير المجدية يحرم الموظفين من التركيز على عمليات الأعمال الأكثر إبداعاً، مثل استراتيجية التوسع والنمو. لكن يمكن للبائعين تطبيق الأتمتة لتحسين أدائهم في مجال الشحن. وحينها، يمكن للفرق المهنية الاستفادة بشكل بناء من معلومات العملاء من خلال إجراء أبحاث السوق، وتعزيز عمليات صنع القرار لزيادة حصة تجارتك الإلكترونية في السوق.

Shiprocket: الحل الأمثل للأتمتة

شحن طلبات التجارة الإلكترونية هو العملية التي يتم من خلالها أخذ المنتج مباشرة من تاجر الإنترنت وإيصاله إلى العميل. وعلى الرغم من أن الفرضية الأساسية لشحن طلبات التجارة الإلكترونية هي أنها بسيطة ومباشرة، إلا أن هناك العديد من العوامل التي تخلق عملية شحن سلسة وفعالة وتعزز أداء الشحن. منها على سبيل المثال، توفّر المعرفة الشاملة بمنتجك وكيفية تسليمه، مثل تشكيل الفريق، وسير العمل، والتوقعات التي حددتها لعملائك.

تعمل Shiprocket على أتمتة الشحن من خلال تبسيطها للمتاجر الإلكترونية، حيث تدمج العديد من الميزات السلسة، بما فيها مزامنة الطلبات، والشحن بالجملة، وبهذا يتمكن المرسل من تعزيز عملية الشحن.

الميزات الرئيسية لتطبيق Shiprocket plus

خطوات عمل الشحن المؤتمت: تقليل المهام اليدوية في خطوات العمل، وتحسين الكفاءة التشغيلية مع معالجة الطلبات بالجملة، وتوليد الملصقات والبيانات، وإدارة عمليات الإرجاع بسبب فشل التسليم، وعمليات الإرجاع العادية وغيرها.

  • التكامل بسلاسة: تواصل باستخدام قنوات الاتصال والتشغيل، وقم بإدارة عمليات شركات الشحن المتعددة، ومنصات نقاط البيع وأسواق التجارة الإلكترونية، مثل شوبيفاي، وسالا، وماغينتو، وأمازون، وغيرها.
  • تجربة ما بعد الشراء: تقوم واجهة تتبع الطلبات المصنفة حسب العلامات التجارية بإرسال إشعارات تتبع تلقائية عبر البريد الإلكتروني والرسائل النصية القصيرة. قم بتعزيز علامتك التجارية، وجمع ملاحظات العملاء وإحصائيات العمليات غير المكتملة، وتسهيل عمليات الإرجاع باستخدام صفحات التتبع المصنفة حسب العلامات التجارية.

التحليلات التنبؤية: اتخذ قرارات مدعومة بالبيانات تساعدك في تعزيز الخدمات اللوجستية. حافظ على الالتزام بمستوى الخدمة الخاصة بالتسليم، وتتبع الأداء الوظيفي، وتجنب عمليات الإرجاع قبل حدوثها.

إعداد ومتابعة مسار خطوات الشحن أصبح سهلاً مع Shiprocket

تعمل Shiprocket على أتمتة كامل تجارتك الإلكترونية من خلال هذه الخطوات الرئيسية:

  1. التواصل مع شركات النقل: قم بتحميل اتفاقيات شركات الشحن وابدأ بإنشاء الطلبات باستخدام نموذج سير العمل البسيط الذي يدعم عمليات الشحن بالجملة عن طريق استيراد ملفات الطلبات بصيغة CSV. حمِّل طلبات متعددة إلى ملف واحد وقم بإزالة المحاولات اليدوية.
  2. دمج عمليات المتجر الإلكتروني: ربط حسابات السوق، ومواقع التجارة الإلكترونية باستخدام قنوات الاتصال السلسة وواجهة برمجة التطبيقات المخصصة. حيث يتيح لك النظام مزامنة الكتالوجات ومخزون المتجر، ومراقبة الطلبات وحالة التسليم في الوقت الفعلي.
  3. اختيار شركة الشحن المفضلة: حدد شركة الشحن التي تريدها من خلال محرك توصية الناقل الخاص (CORE)، والذي يظهر شركات الشحن حسب التغطية الجغرافية، وكفاءة التسليم، وما إلى ذلك.
  4. إعداد Ship-Ready: جهز الطلبات لاستلامها من قبل موظفي التوصيل المناسبين من مواقع متعددة دون جهد يدوي. يقوم النظام بمعالجة الطلبات بسرعة وينشئ مستندات الشحن المطلوبة تلقائياً، بما فيها فواتير المنتج وبيانات الشحن والملصقات.
  5. إبلاغ العملاء: زوّد عملاء علامتك التجارية بتجربة مميزة من خلال استخدام إشعارات الرسائل النصية، مع آلية تتبع مصنفة حسب العلامة التجارية، ورسائل بريد إلكتروني قابلة للتخصيص.

القرارات معتمدة على التحليل: استخدم لوحة معلومات تحليلات الشحن المتقدمة لاختيار أفضل شركة شحن بناءً على متغيرات متعددة مثل التكلفة، السرعة، مستوى الخدمة، وغيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.