6 min read

كل ما تحتاج إلى معرفته قبل بدء متجرك في المملكة العربية السعودية

🕒 يوليو 10, 2022 by Reham Omar - 6 min read

خلال جائحة كوفيد-19، شهدت التجارة الإلكترونية نموا كبيرا على مستوى العالم حيث زاد الإقبال عليها وارتفعت معه حصتها السوقية، وأدى ذلك لحدوث طفرة في بيئة أعمال تجارة التجزئة، وتغيرات في سلوكيات وأنماط الشراء عند المستهلكين.

تتميز سوق المملكة العربية السعودية بالفرص الواعدة للتجارة الإلكترونية. فمع بروز هذا النوع من التجارة، تعلم الناس في جميع أنحاء العالم أن بدء عمل تجاري مربح من راحة منازلهم أصبح ممكنا الآن. وفيما يلي دليل شامل يساعدك في إطلاق نشاطك التجاري الإلكتروني في السعودية.

كيف تبدأ التجارة الإلكترونية في السعودية

فيما يلي دليل خطوة بخطوة لفتح شركة للتجارة الإلكترونية في السعودية:

الخطوة 1: الاستشارة

قد يكون بدء نشاط أعمال بسجل تجاري جديد أمرا صعبا ويستغرق وقتا طويلا. من أجل فهم المصطلحات القانونية وتحديد ما إذا كانت تصرفات المرء متوافقة مع القانون أم لا.

إلا أن طلب المساعدة من خبير يسمح لك بالانتقال بين خطوات العملية دون مواجهة الكثير من المطبات في الطريق. وقد يحتاج تأسيس شركتك في السعودية إلى العديد من المراجعات إلى مختلف الدوائر الحكومية. لكن المستشار القانوني يساعدك على تجنب الاضطرار إلى القيام بالكثير من هذه الجولات.

الخطوة 2: فكر في اسم شركتك

من أول الأشياء التي تحتاج إلى القيام بها قبل البدء في نشاط تجارتك الإلكترونية هو اختيار اسم لشركتك الجديدة. ويوجد لدى وزارة التجارة والصناعة في المملكة العربية السعودية موقع على شبكة الإنترنت يمكنك فيه حجز الاسم.

حيث يبقى مملوكاً لك لمدة شهرين يمكنك خلالهما استخدام هذا الحجز. ويجب اتباع شروط التجارة الإلكترونية في السعودية لاختيار اسم الشركة. واختيار الاسم وفقا لذلك.

الخطوة 3: تحديد نوع الشركة المراد تأسيسها

يتم تحديد نوع الشركة بناء على طريقة إدارتها، وحجم رأس مالها، وهيكلها التنظيمي، بالإضافة إلى عوامل أخرى. حيث توجد مجموعة متنوعة من الأنواع التجارية المتاحة، بما فيها الملكية الفردية، والشركة ذات المسؤولية المحدودة (LLC)، والشركة المساهمة (JSC)، وفرع أجنبي لشركة ذات مسؤولية محدودة أو مساهمة، إلخ. واعتمادا على نوع الشركة الذي تريده، يتحتم عليك اتباع مجموعة من القواعد واللوائح.

الخطوة 4: الحصول على علامة تجارية لموقع تجارتك الإلكتروني

من الأهمية بمكان بدء أعمال التجارة الإلكترونية في السعودية من الصفر. ويجب إكمال جميع الوثائق اللازمة قبل البدء بالعمل على الموقع.

الخطوة 5: تسجيل نشاطك التجاري

لتسجيل نشاطك التجاري، اتبع الخطوات التالية:

  • يجب الحصول على شهادة براءة ذمة الاسم التجاري.
  • تأكد من حصولك على شهادة مصرفية من أحد البنوك العاملة في المملكة.
  • قم بتقديم الأوراق إلى إدارة تأسيس الشركات في الهيئة العامة للاستثمار
  • يجب الإمضاء على عقد الشركة من قبل الشركاء لدى كاتب العدل.
  • شهادة من رابطة سيدات الأعمال
  • إصدار إشعار بتأسيس الشركة
  • شهادة من السجل التجاري
  • تسجيل رقم ضريبي
  • يجب على أصحاب العمل التسجيل لدى الهيئة الوطنية للتأمينات الاجتماعية (NASI).

الخطوة 6: فتح حساب مصرفي

ستحتاج إلى فتح حساب مصرفي باسم شركتك بمجرد تسجيلها رسميا.

الخطوة 7: فتح مكتب

بعد استيفاء جميع المتطلبات القانونية واستكمال الأعمال الورقية، يجب أن تبدأ في البحث عن موقع لبدء عملك وتعيين الموظفين. لتسجيل عملك في السجل التجاري، يجب أن يكون لديك مكتب تدير منه عملك.

الخطوة 8: بناء متجرك الإلكتروني في السعودية

يمكنك بناء متجرك الإلكتروني تماما كما تتخيله في ذهنك. حيث يلجأ العديد من أصحاب الأعمال في الشرق الأوسط إلى مزودي الخدمات أونلاين من أجل القيام بذلك. كما يمكنك أيضا أن تلجأ إلى منصات توفر متاجر إلكترونية جاهزة للاستخدام. مثل ووكومرس، سلة، زد، شوبيفاي، اكسباند كارت، وغيرها. وهذه كلها منصات توفر هذه الخدمة. حيث تحتوي على نماذج جاهزة للاستخدام ومصنفة حسب مجال عملك التجاري.

الخطوة 9: تحديد بوابات الدفع وخيارات الشحن

يجب على شركات التجارة الإلكترونية التي ترغب بالنجاح في السعودية اتخاذ هذه الخطوة. فالدفع باستخدام بطاقات الائتمان والبطاقات البنكية وغيرها من طرق الدفع يعتبر ضرورياً لأعمال التجارة الإلكترونية الناجحة.

الخطوة 10: الأمور اللوجستية

ضع خطة للمهام اللوجستية أيضا. حيث يمكن شحن المنتجات إما مباشرة إلى المستهلك أو نقلها بالشاحنات من موقع إلى آخر. كما يمكن الإجابة على استفسارات العملاء حول أوقات التسليم بسرعة ودقة أكبر إذا تم تنفيذ الخدمات اللوجستية بشكل جيد.

فتجربة الزبائن في الشراء تعتمد بشكل أساسي على مدى كفاءة شحن وتسليم منتجاتك. لكن يجب مراعاة العديد من الجوانب عند دمج خدمة التوصيل في متجرك الإلكتروني.

ومن أهم هذه العوامل بالنسبة للسعودية هو اختيار شريك الشحن بعناية والأخذ بعين الاعتبار مدى قدرته على توفير الشحن في المدن الكبرى فقط أم إلى المناطق البعيدة (الدمام، الخبر) أيضاً. بالإضافة إلى ذلك، نظرا لأن تكاليف الشحن يمكن أن تختلف كثيرا حسب المنطقة، فستحتاج إلى وضع أسعار توصيل مختلفة حسب المنطقة في متجرك.

ويمكن تحسين تجربة التسوق الإلكتروني للمستهلكين في السعودية من خلال الشراكة مع عدة موردي شحن المتخصصين كلّ حسب المنطقة التي يغطيها بالشكل الأفضل.

ويجدر بالذكر هنا، أن Shiprocket العربية تقوم بتلبية جميع احتياجاتك اللوجستية دون عناء. فمن خلال العمليات الآلية، تتيح لك هذه الخدمة إعادة توجيه الطلبات أو إرجاعها. وباستخدام تقنيتهم، يمكنك أيضاً إنشاء الفواتير والملصقات والبيانات تلقائياً. ومزامنة القنوات والأسواق مثل ماجنيتو، شوبيفاي، سلة، أوبن كارت وغيرها مع شركات الشحن وقنوات المبيعات بسهولة.

الخطوة 11: زيادة عدد الزيارات إلى موقعك الإلكتروني في السعودية

يأتي الآن دور تفعيل متجرك الإلكتروني والبدء باستقبال الطلبات. ولهذا الغرض، توجد مجموعة واسعة من استراتيجيات التسويق الرقمي تحت تصرفك لكي تروج لمتجرك الإلكتروني بما يتماشى مع أهدافك وميزانيتك. وفي ما يلي بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها لجذب الزوار إلى موقعك:

  • اجعل موقعك سهل التصفح من خلال تصميم بسيط وخطوات واضحة. وتأكد من قدرة العملاء على تحديد ما يبحثون عنه في متجرك بسرعة وسهولة. أضف زر (تسوق الآن) أو (بدء التسوق) بشكل واضح إذا لم يكن كتالوج منتجاتك ظاهراً على الصفحة الرئيسية لموقعك.
  • قم بتوضيح الخدمات أو المنتجات التي تقدمها بشكل مباشر وصريح. هل سبق لك أن ذهبت إلى متجر إلكتروني وقضيت الكثير من الوقت في البحث قبل أن تتمكن من معرفة طبيعته؟ هذا خطأ فادح لا يمكنك ارتكابه. قم بوضع قائمة بالخدمات التي تقدمها على صفحتك الرئيسية.
  • وجه رسالتك إلى مجموعة محددة من الناس. ويعد التحدث بلغتهم أمراً ضرورياً عند التعامل مع منتجات تهم شريحة مخصصة. واحرص على إنشاء مواد ترفيهية وتعليمية لجمهورك المستهدف. وتأكد من عدم وجود أخطاء إملائية أو نحوية!

الخاتمة

تعدّ السعودية سوقاً قوية وواعدة لأعمال التجارة الإلكترونية. فلا يزال سوق الإنترنت في السعودية خصباً، ولا يوجد وقت أنسب من هذا هو للبدء بالعمل. حيث يتمتع المبادرون الأوائل دائماً بالأفضلية مقارنة بأولئك الذين يبدأون متأخرين. مع صعود التجارة الإلكترونية في البلاد، الآن هي أفضل لحظة لبدء عملك عبر الإنترنت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.